بلغة هابطة... صحيفة سعودية تهاجم قيادات بالشرعية وتصفهم بـ"المعتوهين" والاخيرة ترد بقوة
الأربعاء 14 أكتوبر ,2020 الساعة: 08:39 صباحاً

شنت وسائل إعلام سعودية، الثلاثاء، هجوماً إعلامياً "بلغة هابطة" على قيادات يمنية بارزة بينها قيادات سياسية وإعلامية، ما أثار موجة ردود فعل غاضة ضد الرياض التي تقود تحالفا عسكريا تحت مزاعم دعم الشرعية اليمنية.

وأفردت صحيفة "عكاظ" السعودية الرسمية، صفحة من عددها الصادر يوم الثلاثاء لمهاجمة عدد من القيادات السياسية والاعلامية اليمنية، تحت عنوان "معتوهون يرقصون على جراح اليمنيين"، ووجهت لهم تهمة العمل لصالح دولة قطر.

ومن بين القيادات التي هاجمتها الصحيفة السعودية مستشار رئيس الجمهوري، عبدالعزيز جباري، ومستشار وزير الاعلام مختار الرحبي، والحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان، والقيادي في حزب المؤتمر ياسر يماني والصحفيون أنيس منصور وسمير النمري وسيف الحاضري.

وأثار الهجوم الإعلامي السعودي، موجة ردود وسخط واسع على مواقع التواصل، ضد السعودية، معتبرين ذلك انحطاط وسقوط أخلاقي قبل أن يكون اعلامي.

وفي أول تعليق على ذلك، قال مستشار وزير الاعلام مختار الرحبي، إن "المعتوه هو من دخل اليمن لإعادة الشرعية ودعمها كما قال، ومنذ ست سنوات وهو يرفض السماح لها بالعودة لمناطق يقول انها محررة".

وأضاف في معرض رده على تغريدة عكاظ، "المعتوه هو من ذهب لتحرير صنعاء في سقطرى والمهرة وشبوة، المعتوه هو من يحتل ويغلق مطارتنا والموانئ والمنافذ ويمنعنا من تصدير ثرواتنا.. بئس الحليف أنتم".

 أما الصحفي سمير النمري فعلق قائلاً: "شرف كبير لي أن أكون ضمن هذه القائمة التي تضم نخبة من أنبل اليمنيين الذين يتصدون وبكل فخر وشجاعة لفضح مؤامرات التحالف السعودي الإماراتي في اليمن رغم الظروف الصعبة التي يعيشونها خارج بلدهم".

وكتب الناشط فارس الميسري على ذلك بالقول: "صحيفة عكاظ السعودية تتهم الجبواني والميسري وجباري والرحبي وبقيه الأحرار أنهم عملاء لقطر وتركيا واعلام الامارات يتهم بن عديو ومحروس انهم لصوص هذا تحالف يحارب اليمن ورجالها الابطال المخلصين ويدعم الانذال والخونة والانقلابين ولن يعيد لكم الا شرعيه يقودها الخونة واللصوص".

أما الكاتب الصحفي محمد مصطفى العمراني، فكتب قائلاً: " تصف صحيفة عكاظ كل من ينتقد السعودية والإمارات بالمعتوه، يريدونهم نسخا من نجيب غلاب ومعمر الارياني وعبد الغني جميل وبقية شلة اللجنة الخاصة وجوقة المندوب السامي السعودي في اليمن محمد آل جابر".

بدوره، وصف الكاتب والصحفي، عامر الدميني، صحيفة عكاظ السعودية بـ"الصحيفة الصفراء".

 وقال في منشور على فيسبوك "جدير بهذي الصحيفة ومن خلفها أن يصمتوا على الأقل فما فعلته السعودية باليمن ليس قليلا، ويكفي للتدليل على جرمهم لألف عام قادم".

 ولفت إلى أن هجوم الاعلام السعودي، يأتي بعد "الانتقادات الموجهة للسفير السعودي بعد تغريدته عن السفير الفرنسي أصابتهم بالجنون" مشيراً إلى أن تلفزيون الحدث أفرد وقتاً طويلا لاستعراض ردود المدافعين عن السفير آل جابر.

وكان آل جابر كتب على تويتر حول توديعه لسفير فرنسا لدى اليمن كريستيان تيستو الذي ستنتهي مهام عمله نهاية الشهر الحالي، موجة غضب واسعه بين أوساط اليمنيين على منصات التواصل، معتبرين ذلك وصاية وانتقاص من السيادة اليمنية وتجاوزاً للعمل الدبلوماسي.

صحيفه عكاظ السعوديه نشرت قائمه لأبرز النخب الاعلاميه والشخصيات الوطنيه وشنت عليهم هجوم لاذع وقبيح، فالتحالف وابواقه الاعلاميه يحاربون كل الاقلام الوطنيه والشخصيات المناهضه لدور التحالف العبثي في بلادنا وإذا لم تدافع الشرعيه عن رموزها ومستشاريها فإن الشعب اليمني سياخذ عزاءها للابد.

المصدر : المهرية نت


Create Account



Log In Your Account