مسؤول حكومي: بعد مقتل سليماني مليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات كبيرة إلى الحديدة
الخميس 09 يناير ,2020 الساعة: 12:19 مساءً
متابعات

قال محافظ محافظة الحديدة الدكتور الحسن الطاهر، أن مليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات ضخمة إلى نقاط التماس في الحديدة غربي اليمن.

 

ونقلت "الشرق الأوسط" عن الحسن الطاهر، إن "تحركات الميليشيات في المدينة جاءت بعد مقتل قاسم سليماني القائد العسكري في «الحرس الثوري» الإيراني.

 

ووصف ما تقوم به الميليشيات من تحركات على الأرض بمثابة إعلان حرب وإحباط كل المساعي لاستكمال عملية السلام وتنفيذ بنود اتفاق استوكهولم.

 

وأوضح الميليشيات  الحوثية أخرجت في الأيام الماضية عدداً كبيراً من الخبراء الإيرانيين الموجودين في المدينة إلى مناطق مجاورة.

 

وأضاف الطاهر، أن "الميليشيات الانقلابية تسعى للقيام بحماقة عسكرية في المنطقة، وترصد الأجهزة التابعة للحكومة الشرعية التحركات العسكرية كافة التي تقوم بها داخل المدينة؛ ومنها الزج بمئات المقاتلين الأجانب ونشرهم في مواقع مختلفة في المدينة"

 

ولفت  إلى أن الميليشيات استغلت الحالة الإنسانية لبعض الأجانب وطلبهم الرزق وعمدت إلى تهيئتهم عسكرياً والدفع بهم للحديدة مقابل مبالغ مالية.

 

ويدرس اليمن جملة من الخيارات للتعامل مع التعنت المستمر من الميليشيات الانقلابية في تطبيق اتفاق استوكهولم، وفقاً للطاهر، الذي رأى أن "الخيار الأنسب والأسرع ينصب على المواجهة العسكرية وحسم معركة الحديدة، لرفع المعاناة عن المواطنين في المحافظة الذين يرفضون وجود الميليشيات".


Create Account



Log In Your Account